أكد وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة أن مصالح الأوطان لا تنفك عن مقاصد الأديان ، وأن كل ما ينصلح به حال الأوطان هو من صميم مقاصد الأديان ، موضحًا أن الولاء الوطني والانتماء يجب أن يكون مترجمًا إلى سلوك وعمل ، وذلك بالمشاركة الإيجابية ، وأن يرى العالم أننا شعب متحضر وواع ، وحيث تكون المصلحة فثمة شرع الله (عز وجل).

 

جاء ذلك خلال استقبال الوزير الدكتورة رشا راغب المدير التنفيذي للأكاديمية الوطنية للتدريب، والدكتور أسامة الأزهري عضو المجلس الاستشاري التخصصي لرئيس الجمهورية للتنمية المجتمعية والمشرف على دورة الخطاب الديني بالأكاديمية، والدارسين بالأكاديمية الوطنية للتدريب (دورة الخطاب الديني) للتعرف على جوانب ومجريات العمل بوزارة الأوقاف في إطار التعاون والتكامل والتنسيق بين مؤسسات الدولة الوطنية.

 

وتم خلال المقابلة استعراض جهود الوزارة ، وهو ما ثمنه كل من الدكتورة رشا راغب والدكتور أسامة الأزهري ، ثم عاش الدارسون يومًا كاملاً مع قيادات الوزارة للتعرف على جوانب وسير العمل بها.

 

كما أكد وزير الأوقاف أن من المفاهيم الخاطئة التي عملت على ترويجها الجماعات الإرهابية المتطرفة محاولة إحداث قطيعة بين الشعوب وحكامها ؛ لأن هذه الجماعات هدفها إسقاط الدول ، وإحداث الفوضى والوقيعة بين الشعوب وحكامها ، ومع عقود طويلة أصبح لدى البعض التوجس والحرج في الحديث عن الحاكم أو الدولة.

 

وأشار الى أن احترام الكبير من شيم الإسلام لقوله (صلى الله عليه وسلم) : " إِنَّ مِنْ إِجْلَالِ اللَّهِ (عز وجل) إِكْرَامَ ذِي الشَّيْبَةِ الْمُسْلِمِ ، وَحَامِلِ الْقُرْآنِ غَيْرِ الْغَالِي فِيهِ وَالْجَافِي عَنْهُ ، وذِي السُّلْطَانِ الْمُقْسِطِ" ، فإنصاف الناس من مبادئ الإسلام ، وهذه قضية تحتاج إلى عقول واعية تستطيع أن تضع الأمور في ميزانها الصحيح ، مؤكدًا أن الولاء الوطني والانتماء لا بد أن يترجم إلى سلوك حضاري وتصرف إيجابي يخدم الدين والوطن وأن الوقوف للمصلحة العامة واجب ديني ووطني.

 

وفي كلمتها ، أكدت الدكتورة رشا راغب المدير التنفيذي للأكاديمية الوطنية للتدريب أن هناك حوارًا مثمرًا بين الأكاديمية الوطنية لتدريب وتأهيل الشباب ووزارة الأوقاف ، وذلك مساهمة في نقلة نوعية للأئمة في مجالات الثقافة المتنوعة ، معربةً عن ثقتها في قدرات أئمة وزارة الأوقاف لإظهار حقيقة الإسلام ، مشيرة الى أن الاستثمار في رأس المال البشري أحد أهم مصادر التنمية والتطوير.

 

من جانبه ، أكد الدكتور أسامة الأزهري على عمق العلاقة والصلة بين الأكاديمية الوطنية للتدريب ووزارة الأوقاف والتي تترجم في خدمة القضايا الدينية والوطنية.