حرص الناخب محمد احمد، أحد رجال حرب 6 أكتوبر بمحافظة أسوان، على الإدلاء بصوته بلجنة عبد المجيد حسين، قبل غلق باب التصويت أمام اللجان، والناخب الذي جاء للمشاركة بالاستفتاء على التعديلات الدستورية برغم من أنه قعيد على كرسي متحرك قال: لي الفخر أنني من جنود القوات المسلحة و شاركت في نصر أكتوبر المجيد، ولم تمنعني ظروفي كقعيد فقدت قدمي خلال عملي، من النزول للمشاركة اليوم، موجها رسالة لكل مواطن قائلا: احث كل شاب وكل سيدة وكل رجل مسن للمشاركة حتى ندعم الزعيم عبد الفتاح السيسي الذي حمى مصر في وقت حرج.

وتابع لليوم السابع، قائلا : هذه التعديلات لصالح الشباب وليس لصالحنا، ولم ينجح الإخوان في إسقاط بلادنا، فستظل مصر مقبرة الغزاة ومقبرة الإخوان، موجها رسالة إلى جماعة الإخوان قائلا : اذهبوا بلا رجعة إلى جحوركم بتركيا وقطر.