أصيب 17 تلميذًا ومعلمًا بمجمع مدارس السيوف في الإسكندرية،اليوم الأربعاء، بحالة اختناق بسبب تسرب غاز الكلور من محطة مياه الإسكندرية بمنطقة السيوف، وتم إخلاء المجمع.

 

وتلقى اللواء محمد الشريف، مدير أمن الإسكندرية، إخطارا من قسم شرطة ثان الرمل يفيد بحدوث تسرب غاز من محطة مياه الشرب بمنطقة السيوف، ما أدى لانتشار الرائحة ووصولها لمجمع مدارس مجاور له.

 

انتقل قيادات مديرية الأمن وسيارات الإسعاف إلى موقع الحادث، وجرى إخلاء مجمع المدارس بالكامل، خوفا من حدوث اختناقات بين التلاميذ.

 

وتبين من الفحص حدوث تسرب غاز الكلور من محطة مياه الشرب ما أسفر عن إصابة 15 تلميذًا باختناق واثنين من المعلمين، وجرى نقل 14 حالة منهم لمستشفى جمال عبدالناصر و3 حالات لمستشفى الطلبة بسبورتنج، وحالتهم مستقرة.


ووفقا لبيان صادر عن شركة مياه الشرب بالإسكندرية، حدث شرخ مفاجئ في إحدى الخطوط الناقلة لغاز الكلور بأجهزة الحقن المغذية لمراحل إنتاج المياه بمحطة السيوف.

وأضاف البيان أنه جرى السيطرة على الكسر خلال دقيقة واحدة وتشغيل وحدة معالجة التسرب أوتوماتيكا ووجود انبعاث بسيط لرائحة الكلور ونظرا لوجود مجمع المدارس بالقرب من أسوار المحطة تسبب في وصول رائحة بسيطة له.

ومن جانبها، قالت مديرية الصحة بالإسكندرية، في بيان لها إن الحادث أسفر عن إصابة 16 تلميذا باختناق، وجرى نقل 11 حالة منهم لمستشفى جمال عبد الناصر و3 حالات لمستشفى الطلبة بسبورتنج، وحالة لمستشفى شرق المدينة وأخرى لصدر المعمورة.

وتحرر محضر بالواقعة بقسم شرطة ثان الرمل، وباشرت النيابة العامة التحقيق.