بعد أيام من حادث قطار رمسيس، الذي راح ضحيته عشرات القتلى والمُصابين بجانب مفقودين حتى الآن لم يُستدل على جثثهم، تصدر هاشتاج "ارحل ياسيسي" موقع التواصل الاجتماعي "تويتر".

كما  تداول نشطاء التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لشاب صيدلي يُدعى "أحمد محيي"، يقف بميدان التحرير رافعا لافته مكتوب عليها "أرحل يا سيسي"، كما طالب المصريين بالنزول لمواجهة استبداد السيسي، قبل أن تلقي قوات أمن النظام  القبض على الشاب المصري.

;


ومن جانبه أشار الإعلامي الحقوقي  "هيثم أبو خليل"، إلى أن القبض على الشاب المصري تم في إطار غير قانوني، لأنه وطبقًا لقانون التظاهر فإن ما فعله محيي ليس مخالف لأن العدد أقل من 10 أشخاص ولا توجد مُخالفة في تلك الحالة لحالة الطوارئ التي أمدها السيسي بعد موافقة برلمانه، مُتسائلاً إذا لماذا تم  اعتقاله؟ إرهاب الدولة.

 

 

 

 

;