أدى آلاف الفلسطينيين عقب انتهاء شعائر صلاة الجمعة 1 مارس ، صلاة الغائب في المسجد الأقصى على أرواح ضحايا حادث القطار "محطة مصر".

ودعا إمام وخطيب المسجد الاقصى الشيخ يوسف أبو سنينه ، عقب انتهاء الجمعة، المصلين إلى الصلاة مجددا قائلا: "نؤدي صلاة الغائب على أرواح ضحايا حادث القطار بمصر".

ورغم تضييقات الاحتلال الصهيوني  المستمرة، يحرص المصلون في المسجد الأقصى عادة على آداء صلاة الغائب على كافة أبناء العالم الإسلامي الذين يتوفون في ظروف غير طبيعية.

والأربعاء 27 فبراير ، وقع حادث قطار بمحطة مصر"رمسيس" وأسفر عن تفحم 28 شخصا ، وإصابة نحو 50 آخريين.