حكممت محكمة النقض أمس بفبول الطعن المقدم من الأستاذ أسامة الشافعي، عضو المكتب السياسي بحزب الاستقلال , وإعادة المحاكمة  فى الحكم بسجنة بعشر سنوات  فى تهم هزلية تلخصت فى إنشاء جماعة تستهدف رجال الجيش والشرطة وتكفير مؤسسات الدولة 

يذكر أن  سلطات النظام اعتقلت "الشافعي" فى 29/4/2014م، وقضت المحكمة بسجنه عشر سنوات فى 2016م، فى تهم هزلية وان نجله الاستاذ عبد الله أسامة الشافعى عضو حزب الاستقلال و24 اخرون ضمن قائمة الاتهام.