كشف المدير الفني للمركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة التابع لجامعة الدول العربية، المهندس ماجد كرم الدين، عن أنه يجري حاليا تنفيذ 40 مشروعا للطاقة المتجددة في المنطقة العربية تنتج 2800 ميغاوط بتكلفة تتجاوز 5.6 مليارات دولار.

ونوه بأن إجمالي المشاريع المنجزة في الطاقة المتجددة في العالم العربي يزيد على 60 مشروعا بتكلفة بين 6 إلى 7 مليارات دولار.

وأشار إلى أن قطاع الطاقة المتجددة في العالم العربي يواجه تحديات عديدة أبرزها عدم توفر التمويلات المصرفية لمشاريعه، مشيرا إلى أن أكثر من 80 % من المشاريع التي يتم تنفيذها في الدول العربية حاليا بدون تمويلات بنكية وطنية أو أجنبية، كما جاء ذكره في جريدة البيان الإماراتية.

وأضاف: "تحديات أخرى تشمل عدم وجود الخطط والتشريعات الواضحة لمشاريع الطاقة المتجددة وعدم توفر الأراضي المناسبة لها، إلا أنه أكد أنه رغم هذه الصعوبات فإن القطاع ينمو بوتيرة سريعة جدا بفضل مشاريع عملاقة تنفذها عدد من الدول أبرزها الإمارات ومصر والمغرب ولبنان".