تماسكت أسعار النفط فوق 55 دولارا للبرميل في تعاملات اليوم الثلاثاء، بدعم من التوقعات بتقلص الإمدادات حالما يدخل أول اتفاق في 15 عاما لخفض الإنتاج بين منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" والمنتجين المستقلين حيز التنفيذ يوم الأحد المقبل.

ومن المنتظر أن يبدأ تنفيذ الاتفاق الذي سيقلص إنتاج أوبك وعدد من المنتجين المستقلين بنحو 1.8 مليون برميل يوميا في الأول من يناير/ كانون الثاني.

ولم يسجل خام القياس العالمي مزيج برنت تغيرا يذكر عند 55.16 دولارا للبرميل بحلول الساعة 11:28 بتوقيت جرينتش. وبلغ الخام 57.89 دولارا للبرميل في الثاني عشر من ديسمبر/ كانون الأول وهو أعلى مستوياته منذ يوليو/ تموز 2015. وزاد الخام الأمريكي 15 سنتا إلى 53.17 دولارا للبرميل.

ولم يشهد أمس الاثنين تعاملات بعد عطلة عيد الميلاد، ومن المتوقع أن تكون أحجام التداول منخفضة اليوم الثلاثاء. ويقول محللون إن من الممكن أن يواجه الخام صعوبة في مواصلة الارتفاع قبل أن تتوافر أدلة على التزام أوبك بخفض الإنتاج.