أعلن وزير الخارجية اللبناني، عبد الله بو حبيب، الخميس، أن مسؤولين أمريكيين أبلغوه باستثناء بلاده من عقوبات استجرار الطاقة عبر سوريا.

 

وقال الوزير اللبناني إنه علم بذلك عن طريق مسؤولين مصريين، أبلغوه بالاستثناء الأمريكي.

جاء ذلك، خلال لقاء الوزير اللبناني بالرئيس ميشال عون في العاصمة بيروت، بحسب بيان للرئاسة اللبنانية.

 

 

 


وأفاد بو حبيب، بأن "المسؤولين الأمريكيين جددوا التأكيد على دعمهم استجرار الغاز والكهرباء إلى لبنان من مصر والأردن، عبر سوريا، لتعزيز إنتاج الطاقة الكهربائية".

ويعاني لبنان منذ سنوات أزمة حادة في توفير الكهرباء، تصاعدت في الأشهر الأخيرة بسبب شح الوقود، على إثر الانهيار المالي في البلاد.

وبحسب الوزير اللبناني، فإن "الأمريكيين أبلغوه استثناء لبنان من القيود التي يضعها قانون قيصر (عقوبات تفرضها واشنطن على النظام السوري)، حيث تم ذلك عبر المسؤولين المصريين".

وكانت واشنطن أقرت في 2020 قانون "حماية المدنيين في سوريا"، أو ما يعرف بـ"قانون قيصر"، الذي يفرض عقوبات على النظام السوري وعلى أي دولة تتعاون معه في غالبية القطاعات، ومنها الطاقة.

ومطلع أيلول/ سبتمبر الماضي، اتفق وزراء الطاقة والنفط في لبنان والأردن ومصر وسوريا، على إمداد لبنان بالكهرباء والغاز الطبيعي، لحل أزمة طاقة يعاني منها البلد.