أظهرت تقديرات لعدد ملاك العملات المشفرة في المغرب، على الرغم من حظرها، وجود قرابة مليون شخص في البلاد.

وقال موقع كوين تليغراف، إن التقديرات، تشير إلى وجود 900 ألف مالك لعملات رقمية، يشكلون 2.4 بالمئة من إجمالي سكان المغرب.

ولفت إلى أن المغرب يحتل المرتبة الأولى، بين قائمة دول شمال أفريقيا، وضمن قائمة أفضل 50 دولة بمالكي العملات المشفرة عالميا، رغم حظر السلطات.

ولم تتفوق على المغرب سوى السعودية، في عدد ملاك العملات المشفرة، على مستوى شمال أفريقيا والشرق الأوسط عموما.

وكانت السلطات المغربية، حظرت التعامل بعملة البتكوين عام 2017، وفرضت عقوبات قانونية على مالكيها.

وأشار الموقع إلى أن المغاربة، رغم القانون الذي يحظر العملات المشفرة، إلا أنهم يواصلون الالتفاف عليه والتعامل بها.