كشف وزير المالية السعودي محمد الجدعان، الخميس، أن المملكة تعكف على إعداد 160 صفقة خصخصة وتنوي الإعلان عن المزيد من هذه العمليات العام المقبل.

وقال الوزير في منتدى مالي بالرياض إن خطط خصخصة مؤسسات في قطاعي التعليم واللوجيستيات ماضية في طريقها.

وفي وقت سابق من العام الجاري علقت المملكة خصخصة محطة رأس الخير لتحلية المياه وتوليد الكهرباء، وهي واحدة من عدد من الأصول المملوكة للدولة التي استهدفت الحكومة بيعها لتقليل الضغط على إنفاق رأس المال وتنويع الإيرادات دون الاعتماد على النفط.

 

وتشمل قائمة الأصول المنتظر بيعها فنادق مملوكة للدولة وأبراج بث تلفزيوني وإذاعي ومحطات تحلية مياه.

 

وفي آذار/ مارس الماضي وافق مجلس الوزراء السعودي على نظام التخصيص، وحددت المملكة 160 مشروعا في 16 قطاعا على مدار الأعوام الخمسة المقبلة، آملا في تأمين 38 مليار دولار من خلال بيع الأصول و 16 مليارا ونصف المليار دولار من خلال الشراكات بين القطاعين العام والخاص.

 

وتتطلع السعودية لجمع نحو 55 مليار دولار على مدى السنوات الخمس المقبلة، من خلال توسيع برنامج الخصخصة الذي يأتي ضمن رؤية المملكة 2030.