أجرى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الاثنين، اتصالا هاتفيا مع العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز.

 

ويأتي الاتصال بعد هبوط أسعار النفط لأقل مستوى منذ 30 تموز/ يوليو عقب إعلان السعودية أكبر خفض للسعر الشهري للإمدادات لآسيا في خمسة أشهر.

وسجل خام برنت خلال تعاملات الاثنين 42.11 دولار للبرميل متراجعا 55 سنتا ما يوازي 1.3 في المئة بحلول الساعة 06:42 بتوقيت غرينتش، فيما هبط خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 64 سنتا ما يوازي 1.6 في المئة إلى 39.13 دولار.

وتظل ثمة تخمة عالمية من الخام والوقود رغم تخفيضات إنتاج منظمة "أوبك" وحلفائها في ما يعرف بأوبك+، وجهود حكومات لتحفيز الاقتصاد العالمي والطلب على النفط.

 

وقال الكرملين في بيان له، الاثنين، إن الرئيس بوتين والملك سلمان أبديا رضاهما عن كيفية تنفيذ الاتفاق بين أوبك والمنتجين من خارجها لتقليص إنتاج النفط.


ووفقا للبيان، قال الزعيمان إن الاتفاق ساهم بشكل عام في تحقيق الاستقرار في أسواق الطاقة العالمية واتفقا على مواصلة التحرك المنسق.

 

وأضاف البيان أنهما ناقشا أيضا الإنتاج المشترك للقاح روسي محتمل لكوفيد-19.