أعلنت أدنوك للإمداد والخدمات، التابعة لشركة بترول أبوظبي الوطنية "أدنوك"، الثلاثاء أنها أسست شركة شحن مشتركة مع مجموعة "وانهوا" الصينية للصناعات الكيميائية.


وقالت "أدنوك" في بيان إن الشركة الجديدة، التي تحمل اسم "إيه.دبليو" للملاحة، سُجلت في سوق أبوظبي العالمي.


ستدير "إيه.دبليو" للملاحة أسطولا من ناقلات الغاز العملاقة وناقلات المنتجات التي ستنقل منتجات أدنوك إلى قواعد التصنيع التابعة لمجموعة وانهوا في الصين وأنحاء العالم.


وأضاف البيان أن الشركة تعتزم أيضا "الاستفادة من الفرص الأخرى في الأسواق العالمية لزيادة كفاءة الأداء التجاري لأسطولها".


يأتي تأسيس الشركة الجديدة في أعقاب إبرام عقد مدته عشرة أعوام لتوريد الغاز الطبيعي المسال في تشرين الثاني/ نوفمبر 2018 بين "أدنوك" و"وانهوا".

 

من جهة أخرى قال المكتب الإعلامي لحكومة أبوظبي على "تويتر" إن شركة الاتحاد للقطارات الإماراتية، المطور والمشغل لشبكة السكك الحديدية بالدولة الخليجية، وقعت اتفاقا مع مجموعة "سي.آر.آر.سي" الصينية لمضاعفة أسطولها من العربات لثلاثة أمثالها إلى أكثر من ألف عربة.


وتخطط الإمارات العربية المتحدة لإنشاء شبكة سكك حديدية بطول 1200 كيلومتر، تصل تكلفتها إلى حوالي 11 مليار دولار، وتمتد من الحدود مع السعودية إلى إمارة الفجيرة المطلة على خليج عُمان.


وقال المكتب الإعلامي، الثلاثاء، إن الاتفاق مع مجموعة "سي.آر.آر.سي" "سيرفع سعة النقل لشبكة السكك الحديدية بالدولة إلى ثمانية أضعاف لتصل إلى 59 مليون طن سنويا من البضائع".


وتملك حكومة أبوظبي 70 بالمئة من الاتحاد للقطارات بينما تحوز الحكومة الاتحادية الإماراتية 30 بالمئة.