أعلنت الصين، الخميس، تمسكها بالمرحلة واحد من الاتفاق التجاري التي توصلت إليها مع الولايات المتحدة هذا العام، لكنها حذرت من أساليب "التنمر" من واشنطن.

 

ودعت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية هوا تشون يينغ وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو للحضور إلى الصين وزيارة منطقة شينغيانغ الواقعة غرب البلاد ليرى بنفسه عدم وجود انتهاكات لحقوق الإنسان ضد أقلية الإيغور المسلمة في المنطقة.

 

جاءت الدعوة ردا على فرض واشنطن عقوبات وإطلاقها اتهامات للصين بإساءة معاملة الأقلية من الإيغور المسلمين في المنطقة.

ولدى سؤال المتحدثة عما إذا كانت تلك العقوبات التي فرضتها واشنطن في الآونة الأخيرة ستؤثر على اتفاق التجارة قالت للصحفيين إن الصين تأمل في أن الاتفاق لا يزال قابلا للتطبيق.

وأضافت: "دائما نطبق التزاماتنا لكننا نعلم أن البعض في الولايات المتحدة يقمعون الصين ويتنمرون عليها... وكدولة مستقلة وذات سيادة يتعين على الصين الرد على ممارسات التنمر من الجانب الأمريكي".