قناة السويس تخسر أكثر من 32 مليون دولار بسبب كورونا

عائدات الهيئة خلال العام المالي 2019 / 2020 بلغت ما يقرب من 5,72 مليارات دولار مقابل 5,75 مليارات دولار خلال نفس الفترة من العام الماضي- فيسبوك

أعلن رئيس هيئة قناة السويس، أسامة ربيع، تراجع إيرادات القناة خلال العام المالي 2019-2020 على أساس سنوي، بسبب جائحة كورونا وانعكاسها السلبي على حركة التجارة العالمية.

 

وقال ربيع، في بيان نشرته الصفحة الرسمية لرئاسة مجلس الوزراء المصري على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، إن عائدات الهيئة خلال العام المالي 2019 / 2020 بلغت ما يقرب من 5,72 مليارات دولار مقابل 5,75 مليارات دولار خلال نفس الفترة من العام الماضي بفارق 32,1 مليون دولار.

 

وأرجع ربيع، تراجع الإيرادات إلى انخفاض حركة التجارة العالمية بنسبة 18,5% خلال الربع الثاني لعام 2020 وتراجع مؤشرات الاقتصاديات العالمية، فضلا عن تأثير تداعيات أزمة فيروس كورونا على سوق النقل البحري بشكل عام وبعض فئات السفن بشكل خاص أبرزها فئة سفن الركاب وحاملات السيارات علاوة على سوق تجارة الحاويات الذي تضرر بشكل بالغ من تراجع الطلب لجأت على إثره أغلب الخطوط الملاحية لإلغاء العديد من رحلاتها.

 

والقناة هي أقصر طرق الشحن بين أوروبا وآسيا وتعد واحدة من المصادر الرئيسية للعملة الصعبة في مصر.

كان أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس قد قال في حزيران/يونيو إن الإيرادات انخفضت بنسبة 9.6 بالمئة على أساس سنوي في مايو/ أيار فحسب بسبب تأثير جائحة كورونا على حركة التجارة العالمية.