أعلنت شركة طيران الإمارات، المملوكة بالكامل لحكومة دبي، الأحد، تسريح بعض الموظفين بسبب تبعات جائحة فيروس كورونا.

 

وأكد مصدران من الشركة لرويترز، أنه تم تسريح طيارين متدربين وموظفين من طواقم الطائرات.

وقالت متحدثة "سعينا للحفاظ على الأسرة الحالية كما هي، واستعرضنا جميع السيناريوهات الممكنة من أجل الحفاظ على عملياتنا لكننا توصلنا إلى نتيجة مفادها أننا مضطرون للأسف لتوديع عدد قليل من الأشخاص الرائعين الذين عملوا معنا".

وأضافت "نؤكد التزامنا بالعمل بقصارى جهدنا للحفاظ على جميع موظفينا كلما كان ذلك ممكنا".

ولم تذكر الشركة عدد العاملين والموظفين الذين تأثروا بعملية التسريح. وطيران الإمارات مملوكة للدولة وهي تابعة لمجموعة الإمارات وتوظف نحو 60 ألفا.

وقالت الإمارات في العاشر من مايو أيار إن التزام حكومة دبي بتزويدها بضخ رأسمال سيسمح لها بالاحتفاظ بقوة العمل الماهرة.

كما سرحت شركة دناتا لخدمات المطارات التابعة لمجموعة الإمارات بعض الموظفين أيضا ووضعت آلافا في إجازة دون أجر.