استقرت الأسهم الأوروبية، الأربعاء، بينما تراجعت الأسهم اليابانية قبل توقيع اتفاق التجارة بين الصين والولايات المتحدة إذ أدت تصريحات وزير الخزانة الأمريكي بأن الرسوم المفروضة على الصين ستبقى في الوقت الحالي إلى انحسار التفاؤل إلى حد ما.

 

وارتفع المؤشر الأوروبي ستوكس 600 بواقع 0.04 بالمئة بحلول الساعة 08:05 بتوقيت غرينتش.

وقال وزير الخزانة الامريكي، ستيفن منوتشين، إن الرسوم على السلع الصينية باقية حتى المرحلة الثانية من اتفاق التجارة الأمريكي الصيني. وجاءت تصريحاته قبل ساعات من توقيع اتفاق يهدف لتهدئة التوترات التجارية المستمرة منذ فترة طويلة بين أكبر اقتصادين في العالم.

وكان قطاع الرعاية الصحية الأفضل أداء في منطقة اليورو بقيادة مكاسب شركة الأدوية السويدية أورفان بايوفيتروم وتبلغ 2.8 بالمئة.

 

أقرأ أيضا: تراجع أسهم أوروبا مع ترقب "التجارة".. وارتفاعها في اليابان

انخفضت الأسهم اليابانية ليتوقف الاتجاه الصعودي الذي استمر على مدى الجلسات الثلاث السابقة.

ونزل المؤشر نيكي 0.45 بالمئة إلى 23916.58 نقطة متراجعا من أعلى مستوى في أربعة أسابيع الذي لامسه في اليوم السابق عند 24060 نقطة بينما فقد المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.54 بالمئة إلى 1731.06نقطة.

وباع مستثمرون الأسهم لجني الأرباح بعد المكاسب الاخيرة لتنزل أسهم من بينها سوني 1.9 بالمئة ومجموعة سوفت بنك 1.4 بالمئة وكينيس 1.2 بالمئة.

وارتفع المؤشر نيكي القياسي نحو 20 بالمئة من أدنى مستوى له في آب/ أغسطس بفضل آمال هدنة في نزاع الرسوم الجمركية.