أبقت وكالة "موديز" الدولية للتصنيف الائتماني، نظرتها المستقبلية للاقتصاد التركي وتصنيفها الائتماني دون تغيير

 

ونشرت الوكالة الدولية، الجمعة، بيانا على الموقع الإلكتروني الرسمي لها، أوضحت فيه أنه لا تحديث على التصنيف الائتماني لتركيا، ولا على النظرة المستقبلية لاقتصادها.

وذكرت أنها كانت قد أعلنت من قبل أن يوم الجمعة 6 ديسمبر/كانون الأول الجاري سيكون موعدًا لتحديث التصنيف بشأن عدة دول من بينها تركيا، مشيرة إلى أنه لم يتم تحديث سوى التصنيف الائتماني لدولة نامبيا من بين تلك الدول.

وأوضحت الوكالة أنه لم يطرأ أي تحديث على التصنيف الائتماني لكل من روسيا البيضاء، والغابون، وتركيا، وجزر فارو.

وأشارت إلى أن إعطاء تواريخ مسبقة بشأن تحديث التصنيف الائتماني لأي أقتصاد، والنظرة المستقبلية له قبل التقييمات السنوية، لا يعني بالضرورة إجراء التحديث بشكل قاطع.

وتصنيف "موديز" الائتماني الحالي لتركيا هو عند الدرجة "B1" مع نظرة مستقبلية "سلبية".