أطلق البنك المركزي وصندوق الإسكان الاجتماعي، مبادرة لتحصيل أقساط وحدات الإسكان الاجتماعي عبر وسائل الدفع الإلكتروني.

 

وبحسب بيان صحفي للبنك المركزي، فإن عدد عملاء هذه البنوك الحاصلة على تمويل عقاري يبلغ 222 ألف عميل.

 

وتقتصر المبادرة حاليا على 5 بنوك فقط، ويخطط المركزي للتوسع مستقبلاً في هذه المبادرة لتضم كل جهات التمويل الممولة لعملاء مشروعات برنامج الإسكان الاجتماعي وهي 15 بنكاً و8 شركات تمويل عقاري ليصل إجمالي مستخدمي خدمة الدفع الإلكتروني ضمن المنظومة إلى 277 ألف عميل، وفقًا للبيان.

 

وقال البنك المركزي إن المبادرة ستعتمد على الاستفادة من قاعدة عملاء محافظ الهاتف المحمول البالغ عددهم 14.5 مليون مستخدم وحاملي البطاقات المصرفية بأنواعها المختلفة والبالغ عددهم 35 مليون مستخدم، مع إضافة عملاء جدد لتحقيق مستهدفات الشمول المالي.

 

وفيما يلي نرصد أبرز 8 معلومات عن المبادرة.

1-تبدأ هذه المبادرة من أول ديسمبر.

2- مقصورة حاليًا على أكبر 5 بنوك مانحة لتمويل مشروعات برنامج الإسكان الاجتماعي وهي بنوك الأهلي ومصر والقاهرة والتجاري الدولي والتعمير والإسكان.

3- المبادرة ستساعد عملاء مشروعات برنامج الإسكان الاجتماعي على سداد أقساط وحداتهم السكنية من خلال محفظة الهاتف المحمول أو البطاقات المصرفية بدلاً من الذهاب بصورة شهرية لمقرات فروع البنوك.

4- ستكون الخدمة مجانية بدون أي مقابل مادي، كما أن العميل لن يتحمل أي أعباء إضافية عند استخدام هذه الوسائل.

5- يمكن للعميل سداد قسط الإسكان الاجتماعي على مدار 24 ساعة في اليوم دون الحاجة لزيارة البنك أو وقت محدد.

6- ستفتح البنوك المانحة للتمويل محفظة هاتف محمول للعملاء في حال كان العميل لا يملك واحدة وذلك بإجراءات مبسطة باستخدام الرقم القومي.

7- ثم بعد ذلك يرسل البنك المصدر للقرض طلب تحصيل القسط إلى محفظة الهاتف المحمول الخاصة بعميل الصندوق عند تاريخ استحقاق القسط الشهري.

8- سيكون من حق العميل مراجعة بيانات القسط ومن ثم يوافق على السداد من خلال إدخال رقم التعريف الشخصي الخاص بمحفظة الهاتف المحمول الخاصة به، وبهذا يكون سدد القسط دون الحاجة للذهاب إلى البنك.