ذكرت مصادر مقربة لشركة رويال داتش شل، عن تكليف الشركة لبنك الاستثمار سيتي لإدارة بيع أصولها البرية من النفط والغاز في مصر، التي قد تدر نحو مليار دولار.

وقالت المصادر إن من المتوقع إطلاق عملية البيع رسميا في نهاية تشرين الثاني/ نوفمبر.

كانت شل قالت الشهر الماضي إنها تعتزم بيع أصولها البرية في قطاع المنبع بالصحراء الغربية للتركيز على توسعة أعمالها في مجال التنقيب البحري عن الغاز.

تضم محفظة الصحراء الغربية حصصا في 19 امتيازا للنفط والغاز، بلغ نصيب شل من إنتاجها حوالي 100 ألف برميل من المكافئ النفطي يوميا العام الماضي، حسبما أوضح أحد المصادر.

وامتنع كل من شل وسيتي عن التعليق.

 

 "شل" تتحدث عن متأخراتها لدى مصر.. هذا ما تخطط له

يشهد قطاع النفط والغاز المصري نموا سريعا في السنوات الأخيرة بعد اكتشاف احتياطيات بحرية ضخمة من الغاز، مما جذب استثمارات كبيرة من شركات عالمية مثل إيني وبي.بي.

في غضون ذلك، تنتقل مليكة أصول مصر المتقادمة من النفط والغاز، فقد باعت بي.بي في وقت سابق من العام الحالي حصتها التي ظلت تمتلكها لعقود في شركة بترول خليج السويس (جابكو) إلى دراجون أويل التي مقرها دبي.