قال مسؤول تنفيذي كبير في أرامكو السعودية إن الشركة مستعدة للطرح العام الأولي لأسهمها لكن القرار بشأن مسألة التوقيت يعود للمساهم الوحيد في الشركة وهو الحكومة السعودية.


وقال خالد الدباغ النائب الأعلى للرئيس للمالية والاستراتيجية والتطوير في مؤتمر عبر الهاتف بشأن الأرباح: "سنعلن (الطرح العام الأولي) بناء على ما يعتقدون (الحكومة) أنها الظروف المثلى في السوق".

 

وقال مسؤولون سعوديون إن الحكومة تخطط لإدراج أرامكو في 2020-2021 في صفقة تُعتبر حجر الزاوية في مساعي المملكة للتحول الاقتصادي بجذب استثمارات أجنبية وتنويع الأنشطة الاقتصادية بعيدا عن الاعتماد على النفط.