قرر البنك المركزي التركي، الاثنين، رفع نسبة متطلبات الاحتياطي على الودائع الأجنبية في القطاع المصرفي المحلي، للتغلب على تراجع الليرة التركية أمام العملات الأجنبية.


وقال "المركزي التركي" في بيان اليوم، إنه زاد نسب متطلبات الاحتياطي بـ 200 نقطة أساس، لجميع فترات استحقاق الودائع الأجنبية.

ونتيجة لزيادة متطلبات الاحتياطي، فإنه سيتم سحب 4.2 مليارات دولار من سيولة العملات الأجنبية من الأسواق.

 

وبدأ الهبوط الأخير لليرة التركية، للتتجاوز حاجز الـ6 ليرات مقابل الدولار الواحد، في أكبر تراجع منذ أشهر، وتزامن ذلك مع صدور قرار اللجنة العليا للانتخابات بإعادة انتخابات بلدية اسطنبول الكبرى.

 

 توقعات "المركزي التركي" حول التضخم و"الدولار" نهاية 2019