إسطنبول/ الأناضول

قال فاتح بيرول، المدير التنفيذي لوكالة الطاقة الدولية، إن على منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك"، التفكير مرتين بشأن خفض الإنتاج الذي تنفذه منذ مطلع 2017.

جاء ذلك في تصريحات نقلتها وكالة "بلومبيرغ" الأمريكية، عن بيرول، اليوم الثلاثاء، أثناء مشاركته في مؤتمر الطاقة الدولي الذي تستضيفه سنغافورة.

وأضاف أن أسعار النفط المرتفعة تضر بالمستهلكين، وقد تلقي بظلال سلبية على المنتجين، وتابع: "مهم أن يفكروا مرتين في قرار الخفض".

وبدأ أعضاء "أوبك" ومنتجون مستقلون مطلع 2017، اتفاقا لخفض الإنتاج بـ 1.8 مليون برميل يوميا، تم تقليصه إلى 1.2 مليون برميل اعتبارا من يوليو/ تموز الماضي، على أن ينتهي الاتفاق في ديسمبر/كانون أول المقبل.

ويحوم سعر نفط أوبك للعقود الآجلة حاليا، حول 77 دولارا للبرميل، وهو أقل من الأسعار المسجلة الشهر الماضي البالغة 85 دولارا، وأقل من أعلى مستوياتها منتصف 2014 البالغة 113 دولار.

وأشار بيرول أن الطلب على النفط الخام سيواصل نموه خلال الفترة المقبلة، ما يستدعي توفر معروض كاف من الخام بأسعار مناسبة.

فيما أوضح أن ارتفاع أسعار النفط الخام حاليًا، أثّر على عجز الحساب الجاري للعديد من الدول المستوردة للنفط الخام.