قضت محكمة جنايات بنها، الدائرة السابعة، برئاسة المستشار ياسر كمال الدين ياسين رئيس الدائرة السابعة وعضوية المستشارين إيهاب فاروق فتح الباب، ومدحت مجدى مكى، ومحمود عبد الحميد السعدني، وأمانة سر نادر السقا، اليوم الثلاثاء،  فى قضية مقتل أمين شرطة وإصابة 3 آخرين بمنطقة قها بمحافظة القليوبية، علي يد 4 متهمين، بالإعدام شنقا لـ 3 متهمين والسجن المؤبد للمتهم الرابع، حيث كانت المحكمة قضت بإحالة أوراق المتهمين لفضيلة المفتى لإبداء الرأي الشرعى فى إعدامهم.

وتضمن أمر الإحالة الخاص بالقضية رقم 459 لسنة 2013 جنايات قسم قها، والمقيدة برقم 85 لسنة 2013 كلى شمال بنها، أن المتهمين " شريف ص ح"، 33 سنة، مقيم شبين القناطر، و"طه أ م"، 45 سنة، ومقيم شبين القناطر، و"أشرف ص ع"، 44 سنة، جزار، مقيم مركز قليوب، و"عزت خ ع"، 33 سنة، تاجر سيارات، مقيم شبين القناطر، قتلوا المجني عليه "طارق ف ع"، أمين شرطة، عمدا بغير سبق إصرار أو ترصد، بأنه حال سيرهم بمركبة مبلغ بسرقتها قيادة الأول، وحال توجه المجنى عليه بالارتكاز الأمنى لمباشرة مهام عمله، فاتحدت إرادتهم على إزهاق روحه وكل من يتصادف وجوده من رجال الأمن، فاشهر المتهمين الثالث والرابع أسلحة نارية "بنادق آلية"، صوبه واطلقوا وابل من الأعيرة النارية، فأحدثوا إصابته الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية والتي أودت بحياته، حال تواجد المتهم الرابع بمسرح الجريمة.

وتابع أمر الإحالة، أن المتهمين في ذات الزمان والمكان شرعوا في قتل المجني عليهم "محمد س م"، و"أحمد ع أ"، و"عبد المنعم إ أ"، عمدا من غير سبق إصرار أو ترصد، وذلك حال قيام المجني عليهم بمتابعة مهام عملهم بالارتكاز الأمني، فأشهروا أسلحتهم النارية "بنادق آلية"، صوب المجنى عليهم واطلقوا وابل من الأعيرة النارية، قاصدين من ذلك إزهاق أرواحهم، إلا أنه خاب أثر جريمتهم لسبب لا دخل لهم فيه وهو تدارك المجنى عليهم بالعلاج علي النحو المبين بالتحقيقات.

واستطرد، أن المتهمين حازوا وأحزوا سلاحين ناريين مششخنين "بنادق آلية"، مما لا يجوز الترخيص بها، كما حازوا وأحرزوا ذخائر نارية تستخدم علي نفس السلاحين الناريين، خربوا عمدا سيارة شرطة بعد أن أطلقوا وابلا من الأعيرة النارية صوبهم.