أكد أحمد يوسف، نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للسلع التموينية، أن الهيئة وضعت العديد من الخطط لمواجهة الأزمة الاقتصادية العالمية، ولتوفير السلع التموينية والقمح بأقل أسعار ممكنة، لافتا إلى أن موازنة العام المالى 2022/2023 وصلت إلى 90 مليار جنيه للسلع التموينية والخبز.

 

كما أوضح يوسف، خلال اجتماع لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب، اليوم الاثنين، برئاسة الدكتور محمد على عبد الحميد، وكيل اللجنة، على أن الهيئة تقوم حالياً على زيادة الطاقة التخزينية لصوامع القمح من 3,4 مليون طن ومستهدف الوصول إلى 5 ملايين طن بنهاية العام عن طريق إنشاء 10 صوامع حقلية بسعة 10 آلاف طن لكل صومعة.

 

وشدد أحمد يوسف منصور، على أن الهيئة ستظل تقوم بدورها بتوفير السلع التموينية والأساسية خلال تلك الفترة واضعة فى اعتبارها مدة الأزمة الاقتصادية العالمية والحرب الروسية الأوكرانية.