أكدت وزارة الصحة والسكان استمرار مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي للكشف المبكر عن أمراض "الأنيميا والسمنة والتقزم" لدى طلاب المدارس بالمرحلة الابتدائية، في إطار حرص الدولة للحفاظ على صحة وسلامة الطلاب. 

 

وأوضحت وزارة الصحة أن المبادرة تستهدف هذا العام فحص 15 مليون طالب في المرحلة الابتدائية من المصريين وغير المصريين المقيمين على أرض مصر، بـ29 ألفاً و444 مدرسة حكومية وخاصة، مشيراً إلى أن المبادرة تستمر في العمل حتى نهاية السنة الدراسية بجميع محافظات الجمهورية.

 

وأضافت أنه يتم من خلال المبادرة إجراء المسح الطبي للطلاب وقياس الوزن، والطول، ونسبة الهيموجلوبين بالدم، للكشف عن الأمراض الناتجة عن سوء التغذية، ووضع الآليات اللازمة لتحسين صحة الطلاب، بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني. ‏وتابع أنه يتم تحويل الحالات المصابة بأي من هذه الأمراض التي تشملها المبادرة إلى عيادات التأمين الصحي، لاستكمال الفحوصات اللازمة وصرف العلاج بالمجان، كما يتم تسليم هؤلاء الطلاب "كارت متابعة" يحتوى على البيانات الخاصة بهم، لمتابعتهم دورياً والاطمئنان على حالتهم الصحية باستمرار من خلال 255 عيادة تأمين صحى بجميع محافظات الجمهورية.