أكد القائد العام للقوات المسلحة السودانية الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، أن الجيش السودانى يرغب فى أن يتفرغ لحماية السودان بعد نقل السلطة للمدنيين.

 

جاء ذلك فى مؤتمر صحفى عقده اليوم الثلاثاء، بالخرطوم، ونقلته فضائية إكسترا نيوز الإخبارية.

 

وأضاف البرهان: "اتخذنا هذا الموقف لإعادة البريق لثورة الشعب السوداني، ونحتاج لمشاركة الشعب السوداني لإكمال المرحلة الانتقالية، فالقوات المسلحة لا تستطيع إكمال المرحلة الانتقالية منفردة".

 

وأكد: "سنحرص أن يكون المجلس التشريعي السوداني من شباب الثورة، وسنشكل هياكل العدالة من بينها المحكمة الدستورية هذا الأسبوع"، لافتا إلى أن القوات المسلحة لن تتدخل في تشكيل هياكل العدالة.

 

وأكد مجددا على أن القوات المسلحة السودانية ستنجز المرحلة الانتقالية بمشاركة مدنية، نريد أن نتفرغ لحماية السودان بعد نقل السلطة للمدنيين.