قالت وزيرة الصحة الدكتورة هالة زايد، إن قارة إفريقيا تشهد بداية الموجة الرابعة من فيروس كورونا ومن ضمنها مصر، ومعظم دول العالم تشهد انحصار الموجة الرابعة، مشيرة إلى أن قارة إفريقيا وصل إليها 2% فقط من لقاحات العالم.

 

وأضاف خلال مداخلة مع الإعلامي عمرو أديب خلال برنامج "الحكاية" الذي يذاع على قناة "mbc مصر": "اللقاحات مهمة، هي من الممكن ألا تحمي من الإصابة بنسبة 100% ولكنها تقي من مضاعفات الإصابة بفيروس كورونا، الولايات المتحدة الأمريكية فيها أكثر من 120 لـ 150 ألف إصابة يومياً وهي الأكثر إصابات في العالم، ولكن الوفيات قلت بشكل كبير في تلك الدول، وهنا تكمن أهمية اللقاحات".

 

وأضافت: "خلال الأسبوع الماضي، قمنا بزيادة مراكز اللقاحات من 650 مركز إلى 850 مركز، بالإضافة إلى الدفع بأتوبيسات للشوارع لحث المواطنين على اللقاحات، واليوم في الاجتماع ناقشنا فتح كل مراكز الشباب بالمحافظات، فيقوم المواطن بالتسجيل، ثم يحصل على اللقاح في نفس الوقت، وذلك ابتداءا من يوم الأحد، ونشكر وزير الرياضة والمحافظين على تسهيل هذا الأمر، ونحن لدينا صفر انتظار فيما يتعلق بالتلقيح من أجل السفر".

 

 

وقال: "مصر من الدول القليلة في العالم التي تضم كل أنواع اللقاحات الموجودة في السوق العالمي، وخلال أيام قليلة سيكون لدينا لقاحي فايزر وموديرنا، بكميات كبيرة، ونتحدث عن 5.2 مليون جرعة".

 

وتابعت: "منذ دقائق انتهيت من اجتماع مع قيادات الوزارة ومدراء 500 مستشفى وكنا نتحدث عن إدارة الأزمة في المستشفيات واللقاحات، ومدى استجابة الناس لها، ولدينا أكثر من 2 ونصف مليون مواطن سجلوا في منظومة اللقاحات ولم يأتوا للحصول على اللقاح، وبالنسبة للشكاوى التي كانت تصلنا بشأن تأخر الرسالة الخاصة باللقاح، كان هذا منطقي لأن الأولوية كانت لكبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة وموظفي السياحي وبعض القطاعات، والآن وبعد وجود وفرة في اللقاحات، تصل الرسائل بشكل سريع".

 

وقالت: "من سجلوا 16 مليون مواطن، منهم 3.2 خلال هذا الشهر فقط، وهو أكثر شهر شهد تسجيل للحصول على اللقاح، ولا يوجد لدينا أي جرعات موجودة لم يتم الحصول عليها، وكل الجرعات التي وصلت إلينا من الاستيراد والدول الصديقة ندفع بها لمراكز اللقاحات، وخلال هذا الأسبوع دفعنا بـ 5 ونصف مليون جرعة".