جدد السفير محمد الملا سفير مصر فى فيينا وممثلها أمام المنظمات الدولية، دعوة مصر إلى إخلاء منطقة الشرق الأوسط من السلاح النووى، مشيرا إلى أن على إسرائيل الاستجابة للالتزامات الدولية فى هذا الشأن، وأعرب السفير الملا - فى تصريحات خاصة لمراسل وكالة أنباء الشرق الاوسط فى فيينا - عن سعادته بارتفاع عدد الدول المؤيدة لموقف مصر والمجموعة العربية ودول عدم الانحياز هذا العام ضمن أعمال المؤتمر العام الـ 65 لوكالة الطاقة الذرية وانخفاض عدد الدول المعارضة والممتنعة عن التصويت مقارنة بالاعوام السابقة.

 

وشدد على ضرورة استجابة إسرائيل لضمانات وكالة الطاقة الذرية وإخضاع جميع منشآتها النووية للتفتيش الدولي ووقف التصعيد والتسلح النووي فى المنطقة .

وكانت المجموعة العربية ومجموعة دول عدم الانحياز الاعضاء فى وكالة الطاقة الذرية قد أطلقا اليوم /الخميس/ مبادرة لوقف التسلح النووي فى الشرق الاوسط وتطبيق معايير الوكالة على جميع الدول دون استثناء وقد حظيت المبادرة بموافقة الغالبية .

 

وقد ألقى السفير صلاح عبد الشافي سفير فلسطين فى فيينا كلمة خلال أعمال المؤتمر، داعيا خلالها إلى إنهاء الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين، وقد تضامن معه في نفس الموقف جميع السفراء العرب.

 

وشدد عبد الشافي على المخاطر الواسعة التى يمثلها البرنامج النووي الإسرائيلي والانحياز الأمريكي السافر للسياسات الإسرائيلية في المنطقة، مشيرا إلى ما أسماه "التستر الدولي" على الخروقات والجرائم التى يرتكبها الاحتلال الاسرائيلي فى فلسطين .