تحت رعاية الرئيس السيسي، نظمت وزارة الداخلية قافلة استهدفت منطقة عزبة الهجانة بالقاهرة، حيث تم توزيع عدد من المساعدات العينية (حقائب مدرسية) بالمجان على المواطنين، وذلك بعد اتخاذ كافة الإجراءات الإحترازية والوقائية التى تنفذها وزارة الداخلية ضمن الخطة المتكاملة المتبعة للوقاية من فيروس كورونا المستجد.

وقد لاقى ذلك قبولاً واستحساناً من الأهالى، مُشيدين بجهود الوزارة فى هذا الشأن.

وانطلقت فعاليات المرحلة التاسعة عشر من المبادرة على مستوى الجمهورية بالتنسيق مع قطاعات وزارة الداخلية ومختلف مديريات الأمن، مع مراعاة كافة الإجراءات الإحترازية المتبعة للوقاية من فيروس "كورونا المستجد".

يأتى ذلك إتساقاً مع سياسة الدولة المصرية الهادفة إلى تقديم كافة أوجه الدعم للمواطنين وحرص وزارة الداخلية على تبنى المبادرات المجتمعية التى تستهدف تخفيف الأعباء عن أبناء الشعب المصرى.

يذكر أن وزارة الداخلية، نجحت على مدار 4 سنوات، في إيفاد 93 قافلة طبية للمراكز والقرى والنجوع ودور الأيتام، ضمت "2382 طبيبا، 1267 ممرضا وفنيا"، لتقديم خدمة طبية متميزة، حيث وقعت الكشف الطبى على "58323 مواطنا"، وتم صرف الأدوية اللازمة مجاناً، وإيفاد 59 قافلة طبية إلى السجون، وتم عقد دورات تدريبية لمجموعات من الضباط والأفراد والعاملين المدنيين، لتعلم لغة الإشارة، للتواصل مع ذوى الإعاقة، من الصم وضعاف السمع.