أشاد السفير الألماني بالقاهرة "فرانك هارتمان"، بالتعاون والتضامن الدائم بين الحكومتين المصرية والألمانية للتصدي لجائحة فيروس كورونا المستجد، مشيراً إلى أن ضرورة تكاتف وتضامن كافة الأطراف الدولية لتوفير فرصة الحصول العادل على لقاحات فيروس كورونا.

 

وقال خلال المؤتمر الصحفى المنعقد الآن بوزارة الصحة حول استعراض سبل الشراكة الصحية بين مصر والمانيا بحضور الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة إنه تم دعم مصر بـ 2.3 مليون جرعة من لقاح استرازينكا علي مدار الفترة الماضية، مشيرا إلى أن جائحة كورونا تحدى كبير وتابع: ندعم التوزيع العادل للقاحات الذى دائما ما يدعمة الرئيس السيسىً.

 

من جانبه، أشار الدكتور محمد حساني، مساعد وزيرة الصحة والسكان لمبادرات الصحة العامة، إلى أن مصر تسلمت أول أمس 850 ألف جرعة من لقاح فيروس كورونا من انتاج شركة " أسترازينيكا"، مقدمة من الحكومة الألمانية، ضمن اتفاقية "كوفاكس" بالتعاون مع التحالف الدولي للأمصال واللقاحات (GAVI) ومنظمة الصحة العالمية ومنظمة اليونيسيف، ليصل إجمالي ما تسلمته الدولة من الحكومة الألمانية 2 مليون و350 ألف جرعة.

 

وأكد "حساني" أهمية التضامن بين الدولة المصرية والحكومة الألمانية في سبيل التصدي لجائحة فيروس كورونا المستجد وتدعيم منظومة تلقي اللقاحات، مشيراً إلى أن تضامن الشعوب هو السبيل الوحيد للحفاظ على مكتسبات الدول في التصدي للجائحة.