خلال اجتماع مجلس الوزراء، اليوم، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولى، استعرضت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، آخر المستجدات الخاصة بجائحة كورونا محلياً ودولياً، وموقف بعض الدول من التطعيم.

وسلطت الدكتورة هالة زايد، الضوء على أحدث تصريحات مدير منظمة الصحة العالمية حول موقف توفير اللقاحات دولياً، والتى أشار فيها إلى أن مصر تعد من أوائل الدول بقارة أفريقيا التى عملت على تعدد مصادر اللقاحات لضمان الوصول إلى أكبر قدر من التغطية للقاحات مقارنة بمعظم دول أفريقيا

وفيما يتعلق بموقف اللقاحات فى مصر، أشارت وزيرة الصحة إلى أن العدد الإجمالى لمراكز تلقى اللقاح على مستوى الجمهورية بلغ 830 مركزاً بما فى ذلك مكاتب السفر، مضيفة أنه تم افتتاح مراكز موسعة لتلقى اللقاحات وتطعيم المواطنين فى محافظات القاهرة، والإسكندرية، والجيزة التى شهدت افتتاح المركز الموسع لتلقى اللقاحات بكلية الفنون التطبيقية، كما نوهت إلى أنه جار العمل على افتتاح مركز موسع للقاحات بمحافظة قنا.  

وتناولت الدكتورة هالة زايد مستجدات حملة "معاً نطمئن"، والتى تضمنت تغطية 18 محافظة منذ انطلاق الحملة فى الفترة من 16 إلى 21 سبتمبر الجاري، وهي: القاهرة، والجيزة، والإسكندرية، وكفر الشيخ، وبنى سويف، والشرقية، والمنوفية، وسوهاج، والسويس، ودمياط، وأسيوط، وبورسعيد، والغربية، والمنيا، والاسماعيلية، حيث تم خلالها تسجيل 45 ألفاً و460 مواطناً على الموقع الإلكترونى للوزارة الخاص بتلقى اللقاح.

فى السياق نفسه، استعرضت وزيرة الصحة التجهيزات الجارية لاستقبال جرعات لقاح "فايزر" فى عدد من المحافظات، حيث بلغ إجمالى سعة التخزين بها 4,366 مليون سعة تخزينية، منوهة إلى أنه تم شراء وتوزيع 600 ثلاجة للتوسع فى تجهيزات استقبال اللقاحات.

وأشارت الدكتورة هالة زايد إلى الموقف التنفيذى للتطعيم فى مختلف الجهات بما فى ذلك الجهاز الإدارى للدولة، ووزارتى التربية والتعليم والتعليم الفني، والتعليم العالى والبحث العلمي، والازهر الشريف.

من جانب آخر، أشارت وزيرة الصحة إلى مخطط الإفراج عن مصل سينوفاك-فاكسيرا وتسليمه خلال الفترة من 18 إلى 24 سبتمبر 2021 بإجمالى 1,926 مليون جرعة، واستعرضت الوزيرة فى ذات السياق، موقف توريد لقاحات "استرازينيكا، وساينوفاك، وساينوفارم، وسبوتنيك، وجونسون آند جونسون"، منوهة إلى أن إجمالى جرعات هذه اللقاحات بلغ 33,678 مليون جرعة.