قال مانوا بيتر، وزير الرى بدولة جنوب السودان، إن الجانب المصرى قدم كل الدراسات الفنية اللازمة لسد واو. وأضاف مانوا بيتر، خلال لقائه مع الإعلامى عمرو عبد الحميد ببرنامج "رأى عام" المذاع على فضائية "TeN"، اليوم الثلاثاء، أن البنية التحتية فى بعض المدن لا تزال ضعيفة، وفى بعض المناطق الإستوائية هى مناطق صحراوية يصعب وصول المياه لها، لذلك تم الاتفاق مع الجانب المصرى على تحديد المناطق الأكثر تضررا لتوصيل المياه.

وأوضح أن الحكومة المصرية قدمت منحا لدولة جنوب السودان فى مجالات الطاقة والكهرباء، مشيراً إلى أن هناك اتفاقا على إنشاء محطة تنقية مياه، بالإضافة إلى استمرار جهود القوافل الطبية المصرية، وتأهيل القطاع الطبي.

ولفت وزير الرى بدولة جنوب السودان إلى أنه تم فتح جسر جوى بين مصر وجوبا لمساعدة الأشقاء فى دولة جنوب السودان، عقب تضرر أكثر من مليون مواطن بفيضانات 2019/2020 فى جنوب السودان.