قالت الدكتورة هالة زايد، وزارة الصحة والسكان، إن مصر تمكنت من خفض معدلات انتشار الالتهاب الكبدي الفيروسي بي من 4.5% إلى أقل من 1%، وخفض معدل انتشار المرض بين الأطفال لأقل من 15 عاما إلى 0.1%.

وكانت طالبت اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية الحالات التي انتهت من علاج فيروس سي بالحرص على التطعيم ضد فيروس بى، مؤكدة أنه ضرورة لتأمين المريض ضد الإصابة.
 
وقالت لجنة الفيروسات الكبدية بوزارة الصحة إن الطعم متوفر فى جميع مراكز علاج الفيروسات الكبدية، مضيفة أن البرتوكولات العلاجية المعتمدة توصى بالحصول على التطعيم عقب الانتهاء من علاج فيروس س.
 
يشار إلى أن لجنة الفيروسات الكبدية تقوم بعلاج المصابين بفيروس سى بالمجان، وتوصى بضرورة متابعة الإصابة من خلال تحليل "بى سى آر" بعد انتهاء الكورس العلاجى، للتأكد من التخلص من الفيروس.