قال المهندس ياسر توفيق رئيس قطاع الاستلام والتخزين بوزارة التموين، إن هناك 4 جهات فقط لها حق تسويق القمح من الموردين، لافتا إلى أنه تم زيادة السعة التخزينية وطرق الرقابة على تخزين القمح، لافتا إلى أن الصوامع المملوكة للدولة تمتلك من التكنولوجيا الكثير من أجل ضمان الاحتفاظ والتخزين بشكل أمن للقمح.

وأضاف رئيس قطاع الاستلام والتخزين بوزارة التموين، في تصريحات لبرنامج الحقيقة، المذاع على قناة إكسترا نيوز، والذى تقدمه الإعلامية آية عبد الرحمن، أن صوامع القمح التابعة للدولة تعمل بكفاءة ميكانيكية وكهربائية متكاملة.

وتابع رئيس قطاع الاستلام والتخزين بوزارة التموين: عندما يجرى تخزين القمح في محافظات مثل الفيوم فهى لها جهات تابعة للبنك والشركات والمطاحن والشركة المصرية القابضة للصوامع والتخزين، لها صومعتان كل واحدة لديها قدرة تخزين 120 ألف طن قمح، موضحا أنه لا تخزين لأى شونة أرضيتها ترابية، حيث إن التخزين في الصوامع أو الهناجر حتى تكون نسبة الهجر في الهناجر قليلة، والصوامع تصل لصفر هجر من القمح، وهذا يوفر كميات من القمع التى تهدر ويقابلها مبالغ مالية نوفرها لاستيراد قمح بكميات أكثر.