وجه الرئيس عبد الفتاح السيسى بالتطوير المتواصل لمصانع الإنتاج الحربى، وتعزيز التعاون مع الخبرات العالمية، سعياً نحو توطين التكنولوجيا الحديثة في مصر.

 

جاء ذلك خلال اجتماع الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم الثلاثاء، مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والمهندس محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربى.

 

وصرح السفير بسام راضى، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الاجتماع تناول "استعراض الموقف التنفيذى لاستراتيجية تطوير مصانع وشركات الإنتاج الحربى".