حذرت الدكتورة مريم الصادق المهدي وزيرة الخارجية السودانية، إثيوبيا، من الملء الأحادي لسد النهضة قائلة: "إذا تم الملء بالطريقة التى أعلن عنها الإثيوبيون بنحو 18.5 مليار متر مكعب سيتسبب ذلك في عطش 20 مليون مواطن سوداني.، وتداعيات خطيرة.

وكشفت الوزيرة السودانية فى مؤتمر صحفى مشترك مع نظيرها سامح شكرى بالقاهرة، عن تحرك دبلوماسي كبير، مضيفة: "إسراع في تحرك دبلوماسي أفريقي كبير لشرح هذه المخاطر والاستمرار في التواصل مع مصر للعودة الى المفاوضات لتنتهى الى اتافقات تقوم على معادلات كسبية للشعوب الثلاث، ويحقق للتعاون الإقليمي ويوقف اى محاولات لان يكون السد مدخل للتنازع والصراعات في قارة جميعنا نعمل على ان تنجح عبر شراكات ممتدة.

وأعربت عن أملها فى عودة إثيوبيا إلى المفاوضات بصورة جادة.