أكدت صباح عبد الرازق مدير عام المتحف المصري بالتحرير، بأن الأخبار المتداولة عن فتح ڤاترينة توت عنخ آمون  على مواقع التواصل إدعاء ليس له أساس من الصحة، مشيرة إلى أنه لم ولن يتم فتح ڤاترينة قناع الملك توت عنخ آمون منذ أن تم الإنتهاء من ترميمه في عام 2015 على يد فريق مصري دولى، فى إشارة إلى ما تم تداوله على مواقع التواصل الإجتماعى عن السماح بتصوير قناع الملك توت عنخ آمون خارج ڤاترينة العرض الخاصة به،

 

وأكدت صباح عبد الرازق  فى بيان صحفى، اليوم الجمعة، أنه تم رفض تصوير القناع خارج الڤاترينة بالرغم من تلقيها عدد كبير من الطلبات من المصورين المحترفين والقنوات التليفزيونية العالمية لتصوير القناع بفتح الڤاترينة مقابل دفع مبالغ مالية كبيرة، وأن رفض هذا المطلب يأتى حفاظاً على هذا الأثر الهام والفريد.