ترأس الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعاً، لاستعراض فرص دعم وتعزيز أوجه التعاون الثلاثى بين كل من مصر، والأردن، والعراق، وذلك عبر تقنية الفيديو كونفرانس، بحضور الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، والمهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، والدكتور علي مصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، والدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، والدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، والدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، والدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والسيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، ونيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة، والسفير ياسر عثمان، مساعد وزير الخارجية للشئون العربية، ومحمد الإتربي، رئيس اتحاد بنوك مصر، ومسئولى عدد من الوزارات المعنية.

 

وفى مستهل الاجتماع، أكد رئيس الوزراء أن اجتماع اليوم يأتى فى إطار تفعيل ما شهدته اللقاءات التى عقدت مؤخراً وجمعت بين قادة كل من مصر، والاردن، والعراق، وتم خلالها التوافق على ضرورة العمل على زيادة أطر التعاون المشتركة بين الدول الثلاث، وتحديد عدد من المجالات، والقطاعات للبدء فى تنفيذ عدد من المشروعات ذات الأولوية لشعوب الدول الثلاث، مشدداً على ضرورة الإسراع فى الانتهاء من قائمة المشروعات المقترحة فى صورتها النهائية، تمهيداً لعرضها فى تقرير شامل على رئيس الجمهورية.

 

وأوضح رئيس الوزراء أن ما تم من تواصل وتنسيق بين عدد من الوزراء المعنيين فى الدول الثلاث، للاتفاق على عدد من المشروعات المقترحة للتعاون فى مختلف القطاعات خلال الفترة المقبلة، أسفر عنه الاتفاق بشكل مبدئى على عدد من مشروعات التعاون، بالإضافة إلى مجموعة من مذكرات التفاهم والاتفاقيات المقرر التوقيع عليها خلال أعمال اللجنة العليا المشتركة المصرية العراقية، المقرر عقدها قريبا.

 

من جانبه، أشار الدكتور محمد شاكر، إلى عدد من التصورات المقترحة للربط  الكهربائى، فيما تناول الدكتور عاصم الجزار، عدداً من المشروعات المقترحة فى قطاع التشييد والبناء، وكيفية تعظيم الاستفادة من الإمكانيات والخبرات بين الدول الثلاث.

 

وتطرق الدكتور طارق شوقى، خلال الاجتماع، إلى ما تم دراسته من أوجه تعاون مشتركة بين الدول الثلاث، وخاصة فى مجال تدريب المعلمين، وكذا الاستفادة والمشاركة فى المحتوى الرقمى الذى تمتلكه مصر، ونظام الامتحانات المصرى، فيما أشارت نيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة، إلى ما تم من تواصل مع وزيرى الصناعة فى البلدين، بهدف تعزيز أوجه التعاون المشتركة، وخاصة فى مجال إقامة المجمعات الصناعية، مضيفة أنه تم التنسيق مع اتحاد الصناعات، لتجميع المصنعين الراغبين فى التعاون فى قطاعات محددة تمثل أولوية للاشقاء فى العراق والاردن، لسرعة البدء فى تنفيذ المشروعات الخاصة بهم.

 

وخلال الاجتماع، نوه رئيس الوزراء إلى أنه يتم حالياً التجهيز لعقد اجتماعات اللجنة العليا المشتركة المصرية العراقية، والتى ستتضمن مناقشة واستعراض عدد من مشروعات التعاون المقترحة فى مختلف القطاعات، والاتفاق على بدء تنفيذها خلال المرحلة المقبلة.

 

وفى هذا الصدد، استعرضت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولى، الترتيبات الجارية لعقد اجتماعات اللجنة العليا المشتركة المصرية العراقية والموضوعات المنتظر طرحها على جدول أعمال هذه اللجنة، وما يسبقها من اجتماعات تحضيرية على مستوى الخبراء، منوهة كذلك إلى عدد من مشروعات الاتفاقيات والوثائق المقترح توقيعها فى ختام اجتماعات اللجنة، فى مجالات الصحة، والاسكان، والنقل، والبيئة، وغيرها من مجالات التعاون المشتركة.