بتوقيت الثانية عشر ظهرًا، دقت أجراس مجلس الشيوخ معلنة انطلاق أولى جلساته، فعقدت الجلسة الافتتاحية بعزف السلام الجمهورى.

وترأس الجلسة الفريق جلال هريدى الأكبر سنًا وعاونه عمرو نبيل ومحمود عبدالجليل أصغر الأعضاء، وبدأت بتلاوة قرار رئيس الجمهورية بدعوة المجلس للانعقاد، وتلاوة قرار الرئيس بتعيين 100 عضو.

وأدى أعضاء المجلس المنتخبون والمعينون، والبالغ عددهم 300 عضو، اليمين الدستورية، وبدأت إجراءات انتخاب رئيس المجلس، فلم يترشح سوى المستشار عبدالوهاب عبدالرازق الرئيس الأسبق للمحكمة الدستورية العليا.

وأعلن الفريق جلال هريدى، فوز المستشار عبدالوهاب عبدالرازق برئاسة مجلس الشيوخ بعدد أصوات 287 صوتا، واعتلى منصة المجلس وتسلم رئاسة الجلسة الافتتاحية.

وأعقب ذلك فتح باب الترشح على مقعدى وكيلى المجلس، فترشح أربعة أعضاء المستشار بهاء أبو شقة والإعلامية فيبى فوزى جرجس وراندا محمد أحمد مصطفى وأيمن عبد المحسن محمد.

وفاز المستشار أبو شقة بـ255 صوتا ليكون الوكيل الأول وفيبى فوزى الوكيلة الثانية بـ199 صوتًا كأول سيدة قبطية تفوز بوكالة الشيوخ.