استأنفت المقار الانتخابية بمختلف محافظات الجمهورية، عملية استقبال الناخبين للإدلاء بأصواتهم في انتخابات مجلس الشيوخ، بعد التوقف لمدة ساعة واحدة من الثالثة وحتى الرابعة عصرًا وفق قرار الهيئة الوطنية للانتخابات برئاسة المستشار لاشين إبراهيم نائب رئيس محكمة النقض.

 

وتخلل ساعة الراحة عملية تطهير وتعقيم لمقار اللجان الانتخابية، والتي تضم 14 ألفًا و92 لجنة فرعية، ضمن الإجراءات الوقائية التي تتخذها في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد.

 

وكانت انتخابات مجلس الشيوخ انطلقت في تمام التاسعة من صباح اليوم الثلاثاء لتصويت المصريين بالداخل وتستمر على مدار يومين، حيث يحق لنحو 63 مليون مواطن التصويت من المسجلين في قاعدة بيانات الناخبين أمام 27 لجنة عامة (تمثل المحافظات المختلفة) تضم 14 ألفًا و92 لجنة فرعية، تجرى تحت إشراف قضائي كامل بمشاركة 18 ألف قاضي (أساسي واحتياطي)، ومعاونة 120 ألف موظف.

 

وفي ظل انتشار فيروس كورونا المستجد، اتخذت "الوطنية للانتخابات" تدابيرًا احترازية ووقائية لضمان عدم انتشار المرض جراء تجمعات المواطنين أمام وداخل المقار الانتخابية، ومنها إلزامية ارتداء الكمامات الطبية على كافة أطراف العملية الانتخابية، وتوفير الكمامات لجميع رؤساء اللجان الفرعية والأمناء وكذا الناخبين الذين لا يحملونها، كما وفرت قفازات يدوية لاستخدامها في حمل القلم، وكحول لتعقيم الايادي، وجميع هذه المستلزمات سيتم تسلميها للقضاة مع الأوراق الانتخابية.

 

وجرى عملية تطهير وتعقيم المقار الانتخابية قبل بدء عملية التصويت، وكذلك خلال ساعة الراحة، وعقب انتهاء عملية التصويت وتتكرر تلك الإجراءات في اليوم الثاني أيضًا.