تلقى وزير الخارجية المصري سامح شكري، اتصالا هاتفيا من نظيره السعودى الأمير فيصل بن فرحان، اليوم الاثنين، للتباحث حول مسار العلاقات الثنائية. وذكرت ذلك الصفحة الرسمية لوزارة الخارجية المصرية على "فيس بوك"، مشيرة إلى أن الاتصال تناول القضايا محل الاهتمام المشترك.

وقال أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم الخارجية: "الاتصال يأتي في أعقاب الزيارة التي قام بها وزير الخارجية السعودي إلى عدد من دول المغرب العربي والمنطقة بعد زيارة القاهرة مؤخرا".

وتابع: "تطرق الطرفان إلى سبل تعزيز العلاقات الثنائية المُتميزة بين القاهرة والرياض، وتبادل الرؤى حول مستجدات القضايا الإقليمية، وذلك في إطار التنسيق الدوري للحفاظ على المصالح المشتركة بين البلدين الشقيقين".

وأوضح المتحدث الرسمي باسم الخارجية أن شكرى ونظيره السعودى بحثا مواجهة التحديات على الساحة العربية في ضوء الدور الإقليمي المهم الذى يلعبه البلدان في دعم مسار استعادة الأمن والاستقرار فى المنطقة.