يسأل بعض المواطنين عن أماكن لجانهم الانتخابية وعناوينها، ويقدم "اليوم السابع" في خطوات بسيطة للمواطنين شرحاً لكيفية معرفة اللجان:

1ـ الدخول على لينك الهيئة الوطنية للانتخابات.

1

 

 

2 ـ الاستعلام عن لجنتك الانتخابية

2

 

 

3 ـ كتابة رقم بطاقتك القومي

3

 

 

4 ـ يظهر لك اسم اللجنة ورقمك

4

 

 

وينطلق غدا الثلاثاء مارثون انتخابات مجلس الشيوخ 2020، في أولى جولاته داخل جمهورية مصر العربية والتي يدلى فيها نحو 63 مليون ناخبا بأصواتهم على مدار يومين 11 و12 أغسطس تحت إشراف الهيئة الوطنية للانتخابات برئاسة المستشار لاشين إبراهيم نائب رئيس محكمة النقض، فيما ينتهى المصريين بالخارج اليوم الإثنين من التصويت في تلك الانتخابات عبر البريد في التاسعة مساء بتوقيت كل دولة أجنبية.

ويتنافس في انتخابات مجلس الشيوخ 787 مرشحا في 27 دائرة بالنظام الفردي، بينما يتم انتخاب قائمة واحدة لكل دائرة من الدوائر الأربعة المخصصة لنظام القائمة، وذلك لاختيار 200 عضوا بمجلس الشيوخ الجديد بنظام الاقتراع السري المباشر، بينهم 100 عضوا بالنظام الفردي و100 بنظام القائمة.

وتبدأ عمليات التصويت داخل مصر على مدار غدا وبعد غد ا الثلاثاء والأربعاء من التاسعة صباحا وحتى التاسعة مساء في نحو 14 ألف لجنة فرعية تحت إشراف أكثر من 18 ألف قاضيا وفقا لإجراءات احترازية مشددة للوقاية من جائحة فيروس كورونا.

وبالنسبة للمصريين في الخارج فقد انطلقت الانتخابات أمس الأحد والتي تستمر حتى التاسعة مساء اليوم الإثنين من خلال قيام الناخبين بالدخول على موقع الهيئة الوطنية للانتخابات وطباعة بطاقات الاقتراع وارسالها داخل مظروفين إلى مقر البعثة الدبلوماسية المصرية في الدول التي يتواجد فيها الناخبين المصريين.

وتمكن المصريون بالخارج الذين سبق لهم تسجيل بياناتهم خلال الفترة من 25 وحتى 31 يوليو الماضي من تحميل بطاقات الاقتراع من على موقع الهيئة الوطنية للانتخابات وإقرار التصويت وقام كل ناخب على حدا باختيار عدد المرشحين بالنظام الفردي مساوى لعدد المقاعد المخصصة لدائرة الانتخابية التي ينتمي اليها المرشحين، فيما ابدى رايه ببطاقة الاقتراع المخصصة للقائمة باختيار إما "انتخب" أو "لا انتخب"، نظرا لوجود قائمة واحدة في كل دائرة من الدوائر المخصصة لهذا النظام.

وانتهت الهيئة الوطنية للانتخابات بالتنسيق مع وزارتي الخارجية والهجرة مع جميع الترتيبات اللازمة لاستقبال بطاقات الاقتراع الخاصة بالناخبين في الخارج حيث من المقرر ان تستمر اللجان بمقر البعثات الدبلوماسية في تلقى أوراق الاقتراع من الناخبين على مدار 4 أيام من 9 وحتى 12 أغسطس.

وبالنسبة للمصريين في الداخل فقد رفعت الهيئة الوطنية للانتخابات درجات الاستعداد القصوى بالتنسيق مع كافة أجهزة وجهات الدولة المختلفة لإتمام عمليات الاقتراع غدا وبعد غدا وذلك من خلال الانتهاء من طباعة أوراق الاقتراع وتأمين اللجان وتوفير أماكن إقامة للقضاة المشرفين على الانتخابات.

من جانبه دعا المستشار لاشين إبراهيم رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات ونائب رئيس محكمة النقض، جموع المصريين لممارسة حقوقهم السياسية والمشاركة الإيجابية بالإدلاء بأصواتهم في انتخابات مجلس الشيوخ، وأكد المستشار لاشين إبراهيم على أن المشاركة في الانتخاب واجب وطني على كل ناخب اسمه مقيد في قاعدة بيانات الناخبين وبالنسبة للمصريين بالخارج فيحق لمن سجل بياناته على الموقع الرسمي للهيئة خلال الفترة من 25 وحتى 31 يوليو الماضي أن يبدى رأيه في الانتخابات عبر البريد.

وأوضح رئيس الهيئة الوطنية أن الشعب المصري العظيم لديه قدر كبير من الوعي والحس الوطني بواجباته تجاه بلدنا مصر الحبيبة، وهو ما سيدفعه للتصويت في الانتخابات من أجل المشاركة في استكمال بناء مؤسسات الدولة ومنها مجلس الشيوخ الذي نص الدستور على انتخابه، وأضاف: "سيروا إلى المستقبل بخطوات ثابتة واتخذوا من دماء الشهداء الذكية باعثا ومن رفع لواء الوطن غاية ومن الديمقراطية طريقا ومنهاجا وضعوا وطنكم نصب أعينكم فإننا إلى زوال والوطن باق.. صوتكم أمانة فى أعناقكم، وإن لوطننا علينا حق وللمستقبل حق، ولأبنائنا علينا ألف حق وحق فصونوا الأمانة وأدوا الحق".

وأضاف المستشار لاشين إبراهيم، رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، أن الشباب هم أمل مصر وهم الحاضر والماضي والمستقبل ومشاركتهم في انتخابات مجلس الشيوخ بكثافة وفاعلية تؤكد حرصهم على وطنهم ومستقبلهم، وأوضح: "أثق في أن شباب مصر سيوجه رسالة قوية للعالم أجمع عبر المشاركة بكثافة في انتخابات مجلس الشيوخ وسيؤكد إيمانه بالديمقراطية ولن يستكثر على نفسه ووطنه أن يقف في الطابور دقائق ليدلي بصوته، فهم يعرفون أن صناديق الانتخابات في انتخابات حره ونزيهة هي الطريق للتعبير عن آرائهم واختيار مستقبلهم".

وبالنسبة للسيدات، قال المستشار لاشين إبراهيم، رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، أنه في كل الأحداث التي مرت بها مصر خلال السنوات الماضية كانت المرأة المصرية في المقدمة تدافع عن وطنها وتقود مسيرته، فالمرأة المصرية هي التي علمتنا جميعًا ووجهت لنا رسائل ايجابية عن المشاركة والمثابرة، لذلك أثق أن المرأة المصرية ستتصدر طوابير الناخبين بل وستشجع الرجال على المشاركة، وأضاف: «المرأة المصرية هي عمود الخيمة للأسرة والوطن ولن تتأخر عن أي واجب وطني فهي تعرف حقوقها وتحرص عليها».

وذكر أهمية انتخاب مجلس الشيوخ في هذا التوقيت وفقا للدستور والقانون المتمثلة فى اختصاصه بدراسة واقتراح ما يراه كفيلًا بتوسيع دعائم الديمقراطية، ويدعم السلام الاجتماعي والمقومات الأساسية للمجتمع وقيمه العليا والحقوق والحريات والواجبات العامة، كما يعمق النظام الديمقراطي وتوسيع مجالاته.

ووجه المستشار لاشين إبراهيم رسالة للمصريين: بأن يدلو بأصواتهم فى تلك الانتخابات ويثبتوا للعالم أن المصريين أصحاب حضارة ويفوتوا أي فرصة على الذين لا يريدون لمصر خيرا.

شدد المستشار لاشين إبراهيم على التزام جميع أطراف العملية الانتخابية في انتخابات مجلس الشيوخ 2020، بارتداء الكمامات الطبية يومي الاقتراع بالداخل والمحدد لهما يومي الثلاثاء والأربعاء المقبلين للوقاية من جائحة فيروس كورونا المستجد.

وأكد المستشار لاشين إبراهيم أن الهيئة ألزمت أطراف العملية الانتخابية الممثلين فى رؤساء اللجان الفرعية المشرفين على الانتخابات وأمناء اللجان ومندوبين ووكلاء المرشحين والمتابعين من وسائل الإعلام ومنظمات المجتمع المدني بارتداء الكمامات والالتزام بمسافات التباعد الاجتماعي داخل اللجنة.

واضاف رئيس الوطنية للانتخابات أن الهيئة ستوفر كمامات أمام مراكز الاقتراع لمن لا يحملها حتى يتمكن من المشاركة والتصويت في الانتخابات.

وأشار المستشار لاشين إبراهيم إلى أن أهم الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الهيئة للحد من العدوى والوقاية من كورونا قرار تعقيم كل مركز اقتراع ولجنة قبل يوم من بدء الاقتراع فى اليوم الأول من انتخابات الداخل وعقب انتهاء التصويت في اليوم الأول، ونفس الحال قبل وبعد الاقتراع في اليوم الثاني.

كما كلفت الهيئة منسق لطوابير لمعرفة من يرتدى الكمامة من عدمه وتوفير قفازات بلاستيكية لاستخدامها في القلم المستخدم في إبداء الرأي منعا لنقل العدوى.