أكد الدكتور على المصيلحى، وزير التموين والتجارة الداخلية، على أهمية استكمال تدقيق قواعد بيانات مستحقى الدعم حتى تتمكن الوزارة من منح الأكثر احتياجا نصيبا أكبر من الدعم، موضحا أنه حتى هذه اللحظة يحصل الجميع على نفس الحصة من الدعم باختلاف درجة احتياجهم.

 

وأوضح الوزير، أنه بعد إتمام منظومة التحول الرقمى وتحديث وتنقية قواعد البيانات ستكون متاحة للمواطنين، وأن المواطن نفسه سيكون هو المسئول الأول عن صحة بياناته، حيث سيتم السماح للمواطنين بالدخول إلى قاعدة البيانات لتسجيل بياناته الصحيحة على مسئوليته الشخصية وأن يتحمل عقوبة غير ذلك.

 

كما أشار الدكتور على المصيلحى، وزير التموين والتجارة الداخلية، إلى أن هناك حالات وفاة لا يتم تسجيلها فى السجل المدنى ويتم صرف مقرراتهم التموينية، مؤكدا أنه فى حالة إتمام عملية التحول الرقمى والميكنة والسماح للمواطنين بتحديث بياناتهم سيكون المواطن أكثر حرصا على دقة بياناته من منطلق المسئولية.

 

جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب، المنعقد اليوم، برئاسة المهندس أحمد سمير، رئيس اللجنة، وبحضور الدكتور على المصيلحى، وزير التموين والتجارة الداخلية، لمناقشة قرار رئيس الجمهورية رقم 404 لسنة 2020 بشأن الموافقة على اتفاق الشراكة الثلاثى الأطراف لتنفيذ برنامج المساعدة الفنية من أجل تطوير تجارة الجملة بأسواق المواد الغذائية بين مصر وشركة سيما ريس والوكالة الفرنسية للتنمية والموقع فى 30 مارس 2020.