أكد القائم بالأعمال الإثيوبي في السودان، أن بلاده لم نغلق بوابات سد النهضة ولم نحتجز المياه، متابعا: ملتزمون بالاستمرار في المفاوضات التي يرعاها الاتحاد الأفريقي حول قضية سدّ النهضة، وذلك وفق خبر عاجل لشبكة "سكاى نيوز". 

وكان الدكتور سيليشي بيكيلي، وزير المياه والري والطاقة الإثيوبى قد اعتذر عن تصريحاته السابقة المتعلقة ببدء ملء خزان سد النهضة، وقال في تصريحات نقلها عنه التليفزيون الإثيوبى اليوم "نعتذر عن سوء التفسير للتقرير السابق على صفحتنا على وسائل التواصل الاجتماعي الذي تناول بدء ملء سد النهضة الكبير".

 

وقال بيكيلي، إن المفاوضات المتعلقة بسد النهضة سوف تستمر بما يتماشى مع مصلحة إثيوبيا.