أعلن وزير النقل الفريق مهندس كامل الوزير، وصول ثان قطارات صفقة تصنيع وتوريد 32 قطار مكيفا جديداً للعمل بالخط الثالث للمترو الى ميناء الاسكندريةالتي سبق ووقعتها وزارة النقل ممثلة في الهيئة القومية للأنفاق وشركة هيونداى روتيم الكورية الجنوبية بإجمالي تكلفة بقيمة 317 مليــون  يــورو +640 مليون جنيه مصري (من الخزانة العامة للدولة) وبما يعادل 6.361 مليار  جنيه .

 

وتشمل الصفقة عقد صيانة للقطارات لمدة ثماني سنوات بالإضافة إلى تجميع 10 قطارات من إجمالي ال32 قطارًا في مصر من خلال الدعم الفني لشركة هيونداي روتيم وتدعيمها للتصنيع المحلي في مصر. 

 

و أشار  الوزير الى أن وصول القطارات الجديدة تباعا  يأتي بالتوازي مع الانتهاء من تنفيذ المرحلة الرابعة وتطور الاعمال بالمرحلة الثالثة بالخط الثالث للمترو لافتا الى ان هذه القطارات لها مواصفات عديدة مميزة  حيث يتمتع القطار بنظام تكييف هواء عالي السعة كما انه مزود  بممر آمن يسمح بإنتقال الركاب بين العربات لمزيد من الراحة في ظروف التشغيل العادية  كما تم تزويده بكاميرات تليفزيونية مثبته في مقدمته للمراقبة المركزية للسكة ، ويوجد داخل العربات شاشات LCD لاستخدمها في تزويد الركاب بمعلومات عن الرحلة أو يمكن استخدامها تجارياً في بث الاعلانات التجارية مدفوعة الأجر.

 

ولفت الوزير إلى  أنه يوجد أعلى الأبواب الجانبية شاشة لإعلام الركاب باسم المحطة النهائية قبل استقلالهم للقطار ، كما تم  تخصيص أماكن للكراسي المتحركة وتزويدها بوسائل لتثبيت لمساعدة ذوي الاحتياجات الخاصة في عملية التنقل كذلك تزويد العربات بخرائط أعلى أبواب الركاب من الداخل تبين المسار عن طريق لمبات مضيئة لمساعدة فاقدي حاسة السمع مشيرا الى أن كل هذه المميزات ستمثل نقلة مميزة في مستوى الخدمة المقدمة لجمهور الركاب  خاصة مع الاهتمام الكبير الذي توليه الوزارة لتعظيم منظومة النقل الجماعي في مصر 

 

وأضاف أنه بعد الانتهاء من تنزيل عربات القطار من السفينة تم وضع القطار على  قضبان السكك الحديدية بالميناء، تمهيدا لنقله الى ورشة المترو بشبرا لعمل الاختبارات التجريبية، تمهيداً لضمه لأسطول القطارات العاملة حالياً على الخط الثالث للمترو، مضيفا أن باقى القطارات ستصل تباعا وفقا للجدول الزمني المحدد.