الشعب وراك يا سيسى، هاشتاج تصدر التريند فى مصر على موقع التواصل الاجتماعى "تويتر"، بمناسبة الذكرى السابعة ليوم 3 يوليو 2013، حينما نزل ملايين من المصريين إلى الميادين مطالبين القوات المسلحة بالتدخل لإنقاذ البلاد من حكم المعزول محمد مرسى وجماعته، بعدما ارتكبوا جرائم عدة بحق مصر، فخرج المشير عبد الفتاح السيسى - آنذاك - ببيان تاريخى بعد مهلة الـ48 ساعة لقيادات الجماعة الإرهابية، واستطاع السيسى أن يثلج صدور المصريين، مؤكدًا استجابة القوات المسلحة لمطلب الشعب المصرى بإسقاط حكم المرشد وجماعته.

1

 

2

 

وانتظرت جموع المواطنين فى الشوارع والميادين الخطاب التاريخى الذى ألقاه الفريق أول عبدالفتاح السيسى وزير الدفاع - آنذاك - فى يوم 3 يوليو، معلنًا خارطة المستقبل بحضور ممثلى القوى السياسية والأزهر والكنيسة بعد اجتماع استمر لعدة ساعات لبحث رفض الإخوان الاستجابة لمطالب المصريين برحيل "محمد مرسي" وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة، وأكد الجيش فى بيانه أن القوات المسلحة استدعت دورها الوطنى وليس دورها السياسى استجابة لنداء جماهير الشعب.

 

وإحياءً لهذه الذكرى الوطنية، قال عشرى: "كان مستلمها ومعندكش محطات كهربا ودلوقتى عندك أكبر وأحدث محطات كهرباء فى العالم"، وأضاف كريم ياسر: "ربنا يوفقك يا ريس لا تنظر لمن يرغبون فى سقوطك.. لن يحدث باذن الله"، كما نشر طارق الشيخ، صورة للرئيس السيسى، وكتب فى تعليقه عليها: "كايدهم".

 

3

 

4

 

5

 

وأضافت بيرى بسيونى، "السيسى مر من هنا وعمر مصر أم الدنيا.. تعيش وتبنى وتعمر بلدنا يا غالى"، كما شارك دكتور أحمد حمدى، فى الهاشتاج، وكتب "أنت رجل هذه المرحلة ودائما نحن معك فأنت تسابق الزمن.. وراجل تحب بلدك وطنى وتعمل فى صمت وفى إنجازات ملموسة وتطوير فى كل القطاعات ومشاريع فى كل محاور الدولة.. أتمنى دراسة مشروع ربط نهر الكونغو بمصر مشروع عظيم.. أتمنى دراسة ملف الصناعة فى مصر".

 

وتفاعل عادل، مع الهاشتاج، وكتب: "سوف يحكى التاريخ بأن السيسى عمل نهضة فى مصر لم تعمل من قبل.. التاريخ لا ينسى الرجال"، وقال آخر: "تعيش ويطول عمرك ربنا ويحفظك يا كبير"، كما قال سمير، "كان مستلمها فى 2014 وأنت عايش فى رعب على نفسك وعلى ولادك وعلى ممتلكاتك وخلاك دلوقتى مطمن ودفع مقابل ده من صحته وتعبه ومجهوده واتحمل اللى محدش يقدر يتحمله".

 

وكتب آخر، "ذكرى 3 / 7 يوم عودة الكرامة وعزل الإرهابى وحقن دماء المصريين.. زى النهاردة كنا فى انتظار بيان المنقذ بعد نفاذ المهلة.. وكانت بداية القضاء على تنظيم فاشى عالمى فى بلد المنشأ.. مصر".

6

 

7

 

8

 

9

 

Eb_-RLHWAAAtQAE