قال المستشار لاشين إبراهيم رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، إن الهيئة فى حالة انعقاد دائم للإعداد لكافة الترتيبات اللازمة لإجراء الاستحقاقات النيابية الجديدة بعد التصديق على تعديلات قوانين مجلس الشيوخ، وتنظيم مباشرة الحقوق السياسية، ومجلس النواب، والهيئة الوطنية للانتخابات.

وأضاف المستشار لاشين إبراهيم فى تصريح لـ "اليوم السابع" أن الهيئة تجتمع حاليا من أجل هذه الترتيبات، وأنه خلال الساعات القادمة سيتم الإعلان عن كافة المواعيد المتعلقة بإجراء هذه الاستحقاقات، وإعداد القرارات اللازمة لها، من دعوة الناخبين، وفتح باب الترشح ومواعيد الانتخابات وغيرها، مع التأكيد على اتخاذ كافة التدابير اللازمة لمواجهة جائحة فيروس كورونا.

وأصدرت الهيئة الوطنية للانتخابات بيانا، أكدت فيه أنه يجرى حاليا العمل على قدم وساق داخل أروقة الهيئة الوطنية للانتخابات بعد صدور قانون مجلس الشيوخ والقوانين المعدلة لكل من قانون تنظيم مباشرة الحقوق السياسية ومجلس النواب وقانون الهيئة الوطنية للانتخابات نفاذاً للتعديلات الدستورية التي وافق عليها الشعب في أبريل من العام الماضي.

ووفقاً لذلك فإنه يجرى الآن الاستعداد لانتخاب أول مجلس للشيوخ، ويعكف الجهاز التنفيذي للهيئة حالياً على الإعداد لهذه الانتخابات وإعداد القرارات اللازمة لها، وتحديد اللجان التي ستجرى أمامها عملية الإقتراع، مع مراعاة اتخاذ كافة التدابير اللازمة لمواجهة جائحة فيروس كورونا التي من شأنها منع تزاحم الناخبين أمام اللجان وبما ييسر عليهم الإدلاء بأصواتهم في سهولة ويسر.

ومن المنتظر أن يعقد مجلس إدارة الهيئة الوطنية للانتخابات برئاسة القاضي لاشين إبراهيم ـ نائب رئيس محكمة النقض – اجتماعاً في غضون الساعات المقبلة للنظر فيما أعدَّه القاضى أسامه غازي ـ مدير الجهاز التنفيذي للهيئة ومعاونوه من القرارات والترتيبات اللازمة لإجراء الانتخابات لاعتمادها وإصدارها، وتحديد موعد المؤتمر الصحفي لمجلس إدارة الهيئة الذي يعلن فيه رئيس المجلس دعوة الناخبين لانتخاب أعضاء مجلس الشيوخ في داخل مصر وخارجها ومواعيد الترشح والجدول الزمنى لهذه الانتخابات.