قالت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزير البيئة، إن المواطنين غير معتادين على السير بمهمات وقاية شخصية ولكننا يجب أن نعتاد عليها، خاصة فى ظل تفشى جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد19" فى العالم كافة تطلب الأمر أن يسير المواطن بـ"الكمامة والجوانتى"، إلى جانب التخلص الآمن منهما بعد الاستعمال، وتابعت: "لابد أن نعتاد عليهما.. والوزارة وجدت ضرورة توعية المواطنين بأهمية التخلص منهما، وأعلنت عن سبل ذلك".

وناشدت وزيرة البيئة، خلال اتصال هاتفي ببرنامج "التاسعة"، الذي يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي، عبر القناة الأولى المصرية، المواطنين بضرورة غسل الجوانتى والكمامة بالمياه والصابون ومن ثم تقطيعهما ووضعهما فى كيس القمامة، وتابعت: "العاملون فى جمع القمامة يبذلون مجهودا كبيراً لا يقل عن جهود الآخرين.. وحفاظاً على أرواحهم يجب اتباع الإجراءات الاحترازية والطبية حتى لا يلحق الضرر بمن يبذلون جهودهم فى حماية المجتمع".

وتابعت الوزيرة: "فكرة أننا نقطع الكمامة والجوانتى بعد استخدامهما تهدف إلى عدم قيام أحد بإعادة استخدامهما أو الاتجار بهما بشكل غير مشروع"، مشيدة بدور الشباب والمجتمع المدنى فى توعية المجتمع بخطورة فيروس كورونا، مضيفة: "المجتمع المدنى والشباب كان لهم دور كبير فى توعية المواطنين".