قالت الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، إن فى مصر ما يقرب من 18 ألف حضانة، ونحن بصدد إنشاء حضانات أخرى وترميم الحضانات الموجودة المرخصة، حيث جرى الحصول على موافقة لافتتاح 1500 حضانة جديدة، مشيرة إلى أن هناك حضانات للتخاطب والتوحد وغيرها من التخصصات، والأطفال الموجودة في تلك الحضانات المتخصصة تضرروا من غلقها فتم اتخاذ قرار بفتحها مع إجراءات احترازية مشددة.

وأضافت وزيرة التضامن، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي شريف عامر ببرنامج "يحدث في مصر" الذي يذاع على قناة mbc مصر، أنه فى كل الأحوال تنظر مصر لتجارب الدول الأخرى من خلال النظر للإجراءات الاحترازية، وسيتم فتح الحضانات المرخصة بعد أسبوعين فى حال إيجاد وتنفيذ السبل الاحترازية والنظافة اللازمة، إلا إذا ما ساءت الأوضاع بسبب فيروس كورونا المستجد فسيتم تأجيل القرار، مشيرة إلى أن هناك رؤية يتم دمج فيها الواقع مع الاحتياجات، حيث يتم اتخاذ كافة الاحتياطات اللازمة من أجل التعايش مع الفيروس.

وأوضحت وزيرة التضامن الاجتماعي، أن الوضع صعب على الجميع، ولكن يجب أن نتعايش ونتماشى مع التجارب التي اتخذها العالم في التعايش مع الفيروس، ونسعى إلى تقليل الخسائر وتفاديها، وقالت: "الناس لو مفتحناش الحضانات هيقولوا دول مفتحوش زى باقى المؤسسات، ولو فتحنا يقولوا فين الإجراءات الاحترازية".